GD Star Rating
loading...

وقف على تلة عالية و قد اجتمعو من حوله فصاح ….
سسس أخت المنيح فيكم…فانصرف الجميع مبتهجين….
ثم كبر… فركع… فسجد… فسلم …فاخرج جوازي سفر.. فقام…فنزل عرض الشارع…و أنزل بنطاله و قال…
البلد اللي ما الك حدا فيها …. شلاح و *** بنصها 
هناك حتى اليوم …في تلك البقعة …على الأرض …يشهد جواز سفر -كان كحلي- على تلك الواقعة المهيبة

*إهداء إلى كل مثقفي و وش سحارة سوريا

RaymondO

GD Star Rating
loading...
GD Star Rating
loading...