GD Star Rating
loading...

funnyth

 
بعد إنقطاع الغاز والكهرباء باستمرار وبعد شح الماء وندرة المازوت والبنزين مما أدى لشلل تام في حياة الساحل بشكل غير مسبوق منذ بداية الحرب
تداعى مجموعة كبيرة من السكان لعقد أجتماع عاجل في بيت أبوثائر لوضع خطة لمواجهة تلك الظروف والأيام العصيبة
تم ذلك وسط مراقبة من تحت لتحت من طرف الأعلام الثوري والقنوات والمحطات الفضائية المؤيدة والمعارضة
ولووووو لازم بكل عرس يكون لهم قرص، أصلاً سبب وجودهم هو التغطية والكشف ونقل الأخبار بشفافية وصدق دون زيادة ولانقصان ايووووا
لأن متل مابنعرف وبعد ثلاث سنوات أصدق من الأعلام العربي بشقيه المعارض والمؤيد أفيه أي بحضي أفيه يعني (مافيه) لغير الناطقين بالقاقاوية

أنتهى الإجتماع أو المؤتمر التأسيسي أو الخطة الحربية أو نقطة الصفر حسب كل وسيلة أعلامية أو شبكة أخبار أو محطة فضائية
فالمحطات الخليجية وضعت مانشيت شاشاتها العريضة كوجوه مموليها : عشرات الآلاف من العلويين الغاضبين غادروا ساحة الأجتماع
حاملين البنادق الآلية والأسلحة الثقيلة التي وزعها عليهم آل الأسد طوال فترة الحرب بعد نفاذ صبرهم وقرروا المواجهة

ياعمي أي ساحة؟؟ هو بيت غرفتين وصالون، وبعدين أي أسلحة وأي مواجهة؟؟
ولك حر أنت شوبيعرفك بطريقة بث الخبر وأسلوب التشويق وكذب المشاهدين قصدي كسب المشاهدين؟؟
بعدين صحيح كان أثنين منهم حاملين باردوة (دَك وضغط) لأنهم كانوا راجعين من الصيد وواحد فعلاً معو جفت مرخص لأن عايش بالحرش
فيما محطات وصفحات التواصل الثورية والمعارضة بكل تياراتها أجتمعت على بث صور وتقارير أخبارية : يالله وأخيراً تحركوا العلوية؟
أخيراً فهموا المعادلة أخواننا في الوطن بعد ماوصلت السكين لرقبتهم؟ ورغم ذلك نحن معهم، فيما كان على النقيض منهم بعض الصفحات والمحطات
يرددون قوله تعالى : فَلَمَّا رَأَوْا بَأْسَنَا قَالُوا آمَنَّا بِاللَّهِ وَحْدَهُ وَكَفَرْنَا بِمَا كُنَّا بِهِ مُشْرِكِينَ . فَلَمْ يَكُ يَنفَعُهُمْ إِيمَانُهُمْ لَمَّا رَأَوْا بَأْسَنَا
أنوّ هلأ بس أنكسرت شوكتهم وعرفوا أنهم أقلية وخسروا عم يحاولوا يكسبونا بهيك حركات ومظاهرات؟
وبعدين وينهم ماعم نسمع هتافات أسقاط النظام؟؟
كل اللي عم نشوفه حاملين فؤوس وبلطات ومناشير وراكبين طرطيرات وسيارات ورايحين على قلب واحد
بس هاد مابيعني نسامحهم عالقليلة المذنب فيهم لازم يتحاكم والبريء بنشوف شوبدنا نعمل فيه
واللي مات فيهم مامات لأجل الوطن ودفاعاً عنا بثورة بل دفاعاً عن مصالحه وكرسي بشار وثورتهم متأخرة كتيييير كتير

ولك ياعمي أي ثورة وأي هتافات وأي فؤوس وبلطات ومناشير؟؟
ولك حر أنت شوبيعرفك بصياغة الأخبار لمضاعفة اللايكات وكسب الإضافات وبعض الأعلانات والفلاشات التجارية
ياحبيباتي يرضى عليكم حاجة كذب وصواريخ وتلفيقات هدول اللي حاملين بلطات وفؤوس كانوا عم يقصوا ويقلّموا بعض الأشجار بشكل موسمي
ولك حر والمناشير؟؟ المناشيييير هاي شغلة كبيرة كتييييير وخطيرة وفيها أعدام ، أنت بتعرف شو معنى المناشير علناً بعهد بيت الأسد ودولة المخابرات؟؟!؟
معكم حق بس هاي المناشير مو مناشير يعني أوراق فيها كتابات وتحريض ومن هالكلام
هاي مناشير يعني جمع منشار ، منشااااااااااااااار يعني الذي يستخدمه عمي منصور النجار
…….
وصل أبو ثائر إلى شجرة السنديان التي مازالت تحتفظ على جذعها بقلب الحب الذي رسمه مع أم ثائر منذ نصف قرن
وهي صامدة تتحدى نيران بشارهم أبولهب وزوجته حمالة الحطب
راسخة شامخة بكل عنفوان وهي تلّوح بأنامل أغصانها للغادين والبادين أني هاهنا حضنكم الرؤوم فهلّموا أرتاحوا في ظلي من وعثاء السفر والحل والترحال
تترنم على أفنانها طيور تلك الوديان والسهول، يستريح بظلها الأطفال والكهول
وهاهو أبو ثائر كما قطع حبال الود والوصل مع أبناء جنسه ومواطنيه أستلّ منشاره من غمد خيانته للود ، وغدره الذكريات
وفاجأ بأسنانه وأنيابه جسد تلك السنديانة التي وثقت به تلك السنين وشاركته بظلها المصاعب والأنين
بكت حين ظنت زيارته من وجد الشوق والحنين
فسألته لماذا؟؟؟ كيف يطاوعك قلبك؟؟ أهكذا العهد بيننا؟؟؟
ثم أنك لم تكن بزارعيّ، ولست بمن له فضل علي بالسقاية والرعاية
ولن أعايرك بذكرياتك على فساتيني ها هي أنظر أليها قلوب حبك لزوجتك ، تواريخ هروبك من المدرسة حين كنت مراهقاً مع زملائك
تحملت مراهقاتك صغيراً وكبيراً واليوم تريد أن تمد يدك علي بالسوء؟!؟؟ ويحك مالسبب؟؟
أبوثائر : لم يبقى لنا وقود ، وأولادنا وأخواننا كلهم باتوا قتلى وصرعى جماعات وفرادى منذ سنين وعقود زائرين ووفود
الشجرة ربتّت على كتفيه كأم حنون وقالت: وهل ذنبي أنا أن تقتص مني أم تقتص ممن كان السبب في مقتلتكم آباءً وأخواناً وأحفاداً وجدود؟؟
ابوثائر: واقرووووود

مضت تلك الليلة مُغبَرّة مسوّدة كئيبة مُتشحة بالأحزان والدموع التي سكبتها مُقل تلك الحراش والغابات من أثر طعنات وغدر ثورة الحطابين
فمن لم يشفق على أخيه الأنسان وهو يبلل ثيابه بالدم والدمع، لن يكترث لدموع الأشجار وهو يحتطبها كي يُشعل مباخر الشكر والأحتفاء برئيس وطن بات من بقي من عشاقه وعبيده أخبارهم عبارة عن مجموعة من الأكاذيب تتناقلها وسائل الأعلام تحت مانشيت أصدق وصف له هو ثورة الحطابين

…..
سيدي الخليفة أبراهيم بن عواد أنا من جاءك اليوم أعلن الولاء والبراء والتوبة من أفعال العرب والعجم
وفصائل السرقات والتشبيح من القرباط والبجم
فهل أجد لديك زاوية فاضية أكتب بها للمهاجرين والأنصار؟؟
أيها الحاجب : لقد وهبنا لـ حر ألف دينار من الذهب وألف ألف درهم من الفضة
وأنتوا يامندسين خليكم مع بندر وحمد وعرعور وجرجور ومابعرف مين
ويالبغدادي لاتهتم وراك جيش يسفك دم

حر ولكن

GD Star Rating
loading...
GD Star Rating
loading...