GD Star Rating
loading...

يزهر ربيعك
شقائق نعمان..
من لون دمك القاني..
ترقص نوافيره
تنزف من قلبي وقلبك
على موسيقانا اليومية
صوت الرصاص..
أسَبَقَ وأن رأيت ياطفلي
نوافيراً موسيقية؟؟!!
تركض أمك حافية القدمين
لا لترقص في عرسك
تمد إليك يداً مشدوهة
وروحك ترفرف..فراشات ملونة
على يديها..تقبلها
وتشرب دمعها المفجوع:
-أمي ..ارضي عليّ
ياولدي
أمجد..ثائر..حمزة…كاترين..ساري
وجعي رمل البحار
يغطي نار حقدي المتقدة
الوّح لكم وأنتم تغادرون
وداعاً ياأحباب..
وجوهكم الملائكية تبتسم
في وجوه الجلادين..
وعضة الوحش القاتل
من النحر إلى النحر
تغيبون عن المسائيات..
وعن تجمعات الصباح..وجمعات أخر
وعيون الأحبة تنتظر عودتكم
متوشحة بالأمل..بخيالكم
ينسلّ من فتحة الباب
المشرع على الأحزان ..والحرية
وشهقة الصبح الدامي
تكتم أنفاسها..وتعدّ
وتملأ الصفحات..بأسماء مَن سقط
ومن غاب وجهه
تحت بسطار العسكر ..غزاة الديار
وقضبان الزنازين
ومَن سلخ الأوغاد جلده
ومَن ظلّ يهتف بحنجرته المذبوحة
(بدنا نشيلك يابشار..بهمتنا القوية)
تغسل عار السنين الأربعين
وتحطم أصنام اللات والعزى
وأحلام سدنته اللصوص
وغداً قريباً
تزهر دماؤكم ..ربيعاً أخضرَ
ويعود الوطن
إلى شرفات العتابا..وصباحاته المضيئة
برائحة القهوة وعطر المطر غياث

sarah nasol

GD Star Rating
loading...
GD Star Rating
loading...