GD Star Rating
loading...

لن أدخل أبدا في متاهة من وراء تفجير مزة ٨٦ و لا يهمني أبدا من وراء تفجير مزة ٨٦ … مثلما لم يهمني من كان وراء تفجيرات باب توما و الزاهرة و الحجر الأسود و جرمانا و برزة و غيرها و غيرها …

كلها تفجيرات إرهابية …و كلها مدانة… دم الشهداء في مزة ٨٦ يساوي دم الشهداء في باب توما و جرمانا و الزاهرة و الحجر الأسود و برزة …و كل شهداء الوطن ….

لا دم سوري رخيص …. هذه رسالة أوجهها إلى اعلام سورية القذر اليوم… في سورية لا يوجد دم إسرائيلي و دم عربي كما تسوق عادة وسائل الأعلام الصهيونية …في سورية الدم السوري واحد …كل الدم السوري غالي ….


أعزي أهلي و أصدقائي في المزة ٨٦ كما عزيت أهلي و أصدقائي في كل أنحاء الوطن…و أقول لاهلي و أصدقائي في المزة ٨٦ …ارهابيو المزة ٨٦ الحقراء…كائنا من كانو …زرعوا عبوتهم الناسفة اليوم بين المدنيين و فروا كالجرذان …

و لو كان بإمكانهم إستعمال طائرات المروحية و طائرات ألميغ الحربية لفعلوا…. تماما كما فعل الارهابيون اليوم في كفرنبل المفجوعة ….فالارهابي الجبان يستعمل كل ما في حوزته من أسلحة ليضرب و يهرب …مخلفا وراءه من الضحايا و الشهداء المدنيين  ما يجعلنا بحاجة إلى الوقوف لحظات و التفكير …. إن لم يكن الشعب السوري واحد …..فعليه اليوم أن يكون واحد …فالارهاب الجبان الذي يستهدف الشعب السوري واحد… مهما كان مصدره …

 

RaymondO

 

 

GD Star Rating
loading...
GD Star Rating
loading...